سفير فلسطين يعلن عدد الضحايا الفلسطينيين جراء الزلزال في سوريا

أعلن سفير دولة فلسطين لدى سوريا سمير الرفاعي، عن مصرع ثمانية لاجئين فلسطينيين، بينهم ثلاثة أطفال، جراء الزلزال المدمر الذي ضرب سوريا، بقوة 7.8 درجة.

وأوضح الرفاعي لوكالة الأنباء الفلسطينية، أنه تم انتشال خمس جثث، وإنقاذ ثمانية لاجئين من تحت أنقاض مبنيين سكنيين انهارا في مخيم الرمل في اللاذقية، وأن عمليات البحث عن ناجين ما زالت مستمرة.

وأشار إلى أنه جرى انتشال جثامين ثلاثة أطفال من تحت الأنقاض، بينهم شقيقان، في مخيم النيرب للاجئين الفلسطينيين في حلب، جراء انهيار جدار.

وأوضح أن ثلاث مخيمات فلسطينية تقع ضمن دائرة الزلزال وهي: مخيم الرمل في اللاذقية، ومخيم النيرب، ومخيم حندرات في حلب، إضافة إلى تجمعات فلسطينية متفرقة في المحافظات الشمالية في سوريا.

ولفت الرفاعي إلى أن فِرَق الهلال الأحمر الفلسطيني توجهت إلى مخيم الرمل، للمشاركة في عمليات الإنقاذ والإسعاف.

وأكد أن سفارة دولة فلسطين تتابع عن كثب التطورات الخاصة بالزلزال، واوفدت طواقمها إلى المخيمات المتضررة وتجري اتصالاتها للاطمئنان على اللاجئين الفلسطينيين في مختلف المدن التي تعرضت للزلزال.

وأظهرت مقاطع فيديو وصور نشرتها وسائل إعلام سورية وتركية ونشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حجم الدمار الهائل الذي تسبب به الزلزال الذي ضرب جنوب تركيا، وتسبب بسقوط مئات الضحايا في البلدين.

 

وبلغ قوة الزلزال الذي ضرب جنوب تركيا 7.4 وشعر به السكان في سوريا، ولبنان، وقبرص، وفلسطين.

 

وأعلنت وكالة إدارة الكوارث بتركيا، أن 284 شخصاً لقوا حتفهم وأصيب 2323 آخرون، وانهيار أكثر من 1700 مبنى حتى اللحظة في الزلزال المدمر، الذي هز عدة أقاليم جنوبي البلاد.

وفي سوريا، أعلنت وزارة الصحة مصرع 237 شخصاً وإصابة أكثر من 648 آخرين جراء الزلزال، فيما تزال الطواقم المختصة تبحث عن أشخاص مفقودين تحت أنقاض المباني.

Related posts